Raqamyah Platform

ما هي سلسلة الكتل (بلوك تشين)؟


ما هي سلسلة الكتل (بلوك تشين)؟

سلسلة الكتل هي سجل رقمي للمعاملات حيث قد أخذت سلسلة الكتل (بلوك تشين) اسمها من هيكلها، الذي يتم فيه ربط السجلات (التي تسمى الكتل) مع بعضها بعضًا في قائمة تسمى السلسلة. لقد بدأ استخدام سلسلة الكتل لتسجيل المعاملات التي تجري باستخدام العملات الرقميه مثل البتكوين ومن ثم بدأ استخدامها في العديد من التطبيقات الأخرى.

يتم التصديق على كل معاملة تضاف إلى سلسلة الكتل (بلوك تشين) باستخدام العديد من الحواسيب على شبكة الإنترنت. وتشكل هذه الأنظمة - والتي تم تهيئتها لمراقبة معاملات سلسلة الكتل - شبكة ما يسمى شبكة نظير لنظير (peer-to-peer).

تعمل هذه الشبكه مع بعضها لتضمن أن تكون كل معاملة في السلسله صالحة قبل إضافتها إلى سلسلة الكتل (بلوك تشين). وتضمن هذه الشبكة اللامركزية من الحواسيب عدم استطاعة أي نظام أو فرد بإضافة كتل غير صالحة إلى السلسلة. عند إضافة كتلة جديدة إلى سلسلة الكتل (بلوك تشين)، يتم ربطها مع الكتلة السابقة باستخدام رمز تشفيري من محتويات الكتلة السابقة. وهذا يضمن عدم تعرض السلسلة للكسر أبدًا وأن كل كتلة يتم تسجيلها تسجيلاً دائم. وهذا تصميم متعمد لكي يصبح من الصعب تعديل المعاملات السابقة في سلسلة الكتل لأن هذا التعديل يستوجب تعديل كافة الكتل السابقه و اللاحقة أولًا.

وبهذا تصبح الوظيفة المبدئية لسلسلة الكتل هي التصديق على المعاملات بين الناس. في حالة عملة البتكوين، يكمن عمل سلسلة الكتل في التحقق من تبادل العملات المشفرة بين المستخدمين، ولكن هذا استخدام واحد من بين الكثير من الاستخدامات الممكنة لهذا النموذج التكنولوجي. في قطاعات أخرى، يمكن لسلسلة الكتل التحقق من تداول الأسهم والسندات، وتعمل بمثابة محرر عقود وتقوم "بالتصديق" على العقد أو تجعل التصويت في الإنتخابات على الإنترنت آمن ويستحيل تعديل نتيجته.


لماذا تُعد سلسلة الكتل (بلوك تشين) آمنة؟

أحد أعظم مميزات سلسلة الكتل هو ضمان درجة عالية من الأمان. وبالفعل، بمجرد التصديق على المعاملة وحفظها ضمن أحد كتل السلسلة، لا يمكن التعديل أو التلاعب بها بعد ذلك. تتكون كل كتلة من مؤشر يربطها بالكتلة السابقة، ختم زمني يصدق على الوقت الذي تم فيه الحدث فعليًا وعلى بيانات المعاملة.

تضمن هذه العناصر الثلاثة أن يكون كل عنصر في سلسلة الكتل فريد وغير مستنسخ-- فأي طلب لتعديل الختم الزمني أو محتويات الكتلة سيغير كافة الكتل اللاحقة. وهذا لأن المؤشر اعتمد في إنشائه على البيانات من الكتلة السابقة مؤديًا لوجود تفاعل حقيقي بين السلسلة. ولكي تحدث أي تعديلات، من الضروري أن تقوم نسبة 50 زائد واحد من الشبكة باعتماد هذا التعديل: وهي عملية ممكنة ولكن صعبة الحدوث، حيث أن سلسلة الكتل موزعة بين ملايين المستخدمين.

سلسلة الكتل هي تكنولوجيا قد أثبتت جدارتها، ولكن هذا لا يعني أنه قد تم تطبيقها في كل مكان ممكن بعد. سلسلة الكتل هي أداة متعددة الاستعمالات بشكل لا يصدق. فهي قادرة على ملامسة عدد واسع من الصناعات، كل واحدة منها مختلفة تمامًا عن الآخرى.


استخدامات سلسلة الكتل (بلوك تشين)

لسلسلة الكتل امكانات مذهلة. فهي تنقل كم هائل من البيانات فوريًا وبأمان، وتقلل النفقات عبر تقليل المخاطر التشغيلية المتمثلة في الأخطاء والتسويات وتبسط نظام نقل المعلومات.

بينما تُعرف سلسلة الكتل بشكل واسع لاستخدامها في العملات المشفرة مثل البتكوين، فلهذة التكنولوجيا استخدامات عديدة أخرى. على سبيل المثال، فهي تجعل إجراء "العقود الذكية" ممكنًا. هذا و يقدم النظام ضمانة إيداع تلقائي للمعاملات بين أي طرفين. كما يمكن استخدام سلسلة الكتل فعليًا للسماح للأفراد إجراء مدفوعات لبعضهم بعضًا من دون وجود نظام تسويه مركزي. وهذا على سبيل المثال سيزيد من كفاءة تداول الأسهم بدرجة كبيرة عبر السماح لتسوية المعاملات بصورة فورية بدلاً من الحاجة لمرور يومين أو أكثر من أجل إتمام كل معاملة.

يمكن استخدام تكنولوجيا سلسلة الكتل (بلوك تشين) أيضًا في الأغراض غير المالية. على سبيل المثال، بعض منصات التوقيع الإلكترونية بدأت الآن في استخدام سلسة الكتل في تسجيل التواقيع والتحقق من المستندات الموقعة إلكترونيًا.